تقسيم الميراث في السعودية

في الوقت الحالي، أصبحت قضايا المواريث وتقسيم الميراث في السعودية موضوعاً حساساً للغاية، لذا من الضروري اختيار محامٍ متخصص وماهر في هذا المجال، الذي يلتزم بتطبيق القوانين بكل دقة واحترافية. يجب أن يكون المحامي ملماً بالشريعة الإسلامية ومتفهماً لأحكامها،

ويجب أن يكون لديه معرفة دقيقة بحساب الميراث الشرعي لكل وارث، بما في ذلك نسبته وحصته المقررة، ويتمكن من توضيح وتحليل الوضع بناءً على الأدلة الشرعية المناسبة لكل حالة. كما ينبغي عليه أن يتمتع بالقدرة على توجيه الأطراف المعنية بشكل دقيق حول حقوقهم وواجباتهم،

وتوجيههم بشكل ملائم حول كيفية توزيع الميراث وفقاً لتعاليم الشريعة، بالإضافة إلى إبلاغهم بأي تفاصيل تتعلق بمن هو مؤهل للميراث ومن هو غير مؤهل.

تقسيم الميراث في السعودية

 تقسيم الميراث في السعودية

يمكن تقسيم الميراث في السعودية عبر عدة طرق متنوعة، تتفاوت حسب الحالة الخاصة:

  1. قسمة التركة بالتراضي: في حالة عدم وجود خلافات بين ورثة المتوفى واتفاقهم على التقسيم، يتم تقسيم التركة بالتراضي. يتم ذلك إما عبر كتابة عقد العدل إذا لم يكن هناك وصية أو حصة وقف، أو من خلال الإنهاءات في محكمة الأحوال الشخصية إذا كان هناك قاصر أو غائب أو مفقود بين الورثة.
  2. تقسيم الميراث في حالة الاختلاف: في حالة وجود خلافات بين الورثة حول التقسيم، يجب رفع دعوى إلى محكمة الأحوال الشخصية، سواء كانت الخلافات بسبب وجود قاصر أو غائب أو مفقود أو لأي سبب آخر. وإذا رفض بعض الورثة التقسيم، يتم رفع دعوى منفصلة لقسمة الأموال وأخرى لقسمة العقارات.
  3. تحديد أنصباء الورثة وحصصهم: يتم تحديد حصص كل طرف من الورثة وفقاً للشريعة الإسلامية، وذلك من خلال إجراءات في محكمة الأحوال الشخصية، حيث يجب أن يكون جميع الورثة حاضرين وموجودين.
  4. حصر تركة متوفى قديم بدون هوية: في حالة توفي أحدهم وليس لديه هوية أو وثائق، يتم تقديم طلب إلى محكمة الأحوال الشخصية، ويطلب منهم تقديم شاهدين لإصدار وثيقة حصر الإرث.
  5. حصر ورثة المتوفى: قبل تقسيم الميراث، يجب إجراء حصر لورثة المتوفى وإصدار الصك الخاص بهم. يمكن القيام بذلك إلكترونياً، وفي حال عدم وجود الصك يتم استخراجه بشكل إلكتروني أو بدل فاقد، ويمكن تعديل الصك في بعض الحالات عبر كتابة العدل أو من خلال المحكمة.

عقوبة الزوجة الناشز في السعودية

إجراءات توزيع الميراث في السعودية

توزيع الميراث في المملكة يتطلب تجهيز مجموعة من الوثائق الضرورية، وتشمل:

  1. شهادة الوفاة: تُصدر للمتوفى عند تسجيل الوفاة، وتستخدم للإثبات القانوني للوفاة.
  2. صك حصر الإرث: يصدر لتحديد وتوثيق جميع الأموال والممتلكات التي يمتلكها المتوفى.
  3. الهوية الشخصية للمتوفى: يستخدم للتعرف على هوية المتوفى وتأكيد هويته.

بعد استخراج هذه الوثائق، يتوجب على أحد الورثة أو جميعهم، أو محامي ينوب عنهم، الذهاب إلى كتابة العدل أو محكمة الأحوال الشخصية حسب الحالة، لتنفيذ إجراءات تقسيم الميراث. يتم ذلك من خلال تقديم الوثائق اللازمة واتخاذ الخطوات القانونية اللازمة لتقسيم الميراث، مع مراعاة معرفة حصص كل وارث بشكل صحيح وفقاً للشريعة الإسلامية.

حقول دعوى الإرث

دعوى الإرث تتضمن أربعة حقول مختلفة:

  1. موضوع الدعوى: هذا الحقل يُملأ تلقائياً من خلال النظام الإلكتروني المستخدم لرفع الدعوى، ويحتوي على موضوع الشكوى أو الدعوى.
  2. طلبات المدعي: يتم ملء هذا الحقل أيضاً من قبل الموقع الإلكتروني، ويتضمن طلبات المدعي المتعلقة بالموضوع المطروح في الدعوى.
  3. أسانيد الطلبات: يُقوم مقدم الدعوى بملء هذا الحقل بنفسه، ويقوم بإرفاق الأوراق أو الإثباتات أو الأدلة التي تدعم مطالبه وتثبت صحة الدعوى.
  4. المشفوعات: في هذا الحقل، يتم إرفاق الوثائق أو المستندات التي تدعم حجج المدعي وتساعد في توضيح وجهة نظره أمام المحكمة، وتؤكد حقه في المطالبة بحصته من الميراث. يُمكن ترك هذا الحقل فارغاً في حال عدم وجود وثائق إضافية للإرفاق.

محامي مقاولات فى جدة

كيف يتم التنازل عن الميراث؟

للقيام بتنازل عن الميراث، يتطلب الأمر توجه كل من المتنازل والمتنازل له إلى كتابة العدل. يهدف ذلك إلى توثيق التنازل وإصدار وثيقة رسمية تثبت عملية التنازل، وتوضح صيغته بالشكل القانوني المناسب، وتضمن تأكد المتنازل من رغبته الكاملة في التنازل عن حصته من الميراث.

بالإضافة إلى ذلك، يجب على الأطراف المعنية إحضار صك حصر الورثة وجميع بيانات التركة، بما في ذلك صك العقار إذا كانت التركة تتضمن عقارًا.

يُلاحظ أنه لا يمكن للشخص أن يتنازل عن الميراث قبل وفاة الموروث، حيث أنه لا يستحق الميراث إلا بعد وفاته، وبالتالي لا يمكن الاعتماد على التنازل قبل استحقاق الميراث، وفقًا للمبادئ القانونية.

ما هي حالات ورث الأب من الابن؟

في حالة عدم وجود فرع وارث للابن، سواء ذكراً أو أنثى، يتم تطبيق قاعدة التعصيب، وفقًا للأصول الفقهية. يُعطى الأب السدس من تركة الابن كما هو محدد شرعًا، ويُعتبر هذا النصيب حقًا فرضيًا.

أما الباقي من التركة، فيرثه الأب تعصيبًا، وذلك لأن الأب يُعتبر من أهل العصبة بالنسبة لابنه، مما يعني أنه يأخذ الأولوية في الوراثة على غيره من الورثة، ويتم توزيع الميراث وفقًا لهذا الترتيب.

يمكن أن يتمثل حالات وراثة الأب فرضًا وتعصيبًا في حالات محددة وفقًا للظروف الشرعية والقانونية الخاصة بكل حالة.

محامي متخصص في قضايا الميراث

بالتأكيد، المساعدة القانونية في قضايا الميراث غالبًا ما تكون ضرورية نظرًا لتعقيدات هذه القضايا واختلافات التفسير في القوانين. يمكن لمحامي خبير في قضايا الميراث أن يقدم العديد من الخدمات القانونية الهامة والمفيدة للورثة في السعودية، ومن بين هذه الخدمات:

  1. تقديم الاستشارات القانونية: يقوم المحامي بتوفير الإرشادات القانونية للورثة حول كيفية التعامل مع التركات وتقسيم الميراث بشكل صحيح ووفقاً للقوانين السعودية.
  2. المساعدة في القسمة الرضائية: يساعد المحامي في إجراءات تقسيم الميراث بطريقة قانونية سليمة، ويقوم بتوثيق العملية بشكل رسمي.
  3. تمثيل الورثة في المحاكم: يتولى المحامي مهمة تمثيل الورثة أمام الجهات المختصة، سواء كان ذلك في حصر الإرث أو رفع دعوى للمطالبة بحقوقهم في الميراث.
  4. المساعدة في حل النزاعات: يعمل المحامي على حل النزاعات بين الورثة بطرق وسلوكيات قانونية، وذلك بهدف تجنب الطرق القضائية الطويلة والمكلفة.

باختصار، تقديم الخدمات القانونية في قضايا الميراث يمكن أن يوفر للورثة الارتياح والتوجيه اللازمين للتعامل مع هذه القضايا بطريقة قانونية وفعالة.

تواصل مع المحامي
تواصل مع المحامي
Scan the code
اهلا ومرحبا بكم
شكرا لثقتكم بنا
يمكنكم التواصل معنا عن طريق الواتس اب فريقنا من محامون متخصصون في مختلف انواع القضايا